تقدير درجة تطبيق معايير الإعتماد الأكاديمي لكليات التربية في سلطنة عمان كما يتصورها القادة الإداريون

العنوان
: تقدير درجة تطبيق معايير الإعتماد الأكاديمي لكليات التربية في سلطنة عمان كما يتصورها القادة الإداريون
مستخلص
: تهدف هذه الرسالة الى التعرف على تقدير درجة تطبيق معايير الاعتماد الأكاديمي لكليات التربية التابعة لوزارة التعليم العالي بسلطنة عمان كما يتصورها القادة الإداريون والأكاديميون، ومن ثم تحديد الاختلاف في تقديرات درجة تطبيق معايير الاعتماد الأكاديمي، باختلاف الجنس، والوظيفة، والمؤهل العلمي، والخبرة، والكلية. تكونت عينة الدراسة من بعض مديري العموم ومديري الدوائر ورؤساء الأقسام بوزارة التعليم العالي، وعمداء كليات التربية الست، ومساعديهم، ورؤساء الأقسام الأكاديمية والأكاديمة المساندة والإدارة بالكليات، البالغ عددهم (109) فردا أكاديميا وإداريا. ولتحقيق أهداف الدراسة فقد تم إعداد أداة مكونة من (100) فقرة موزعة على ستة مجالات هي: رسالة الكلية وأهدافها، البرامج التعليمية، الهيئة التدريسية، الخدمات الطلابية، مصادر التعلم، خدمة المجتمع، وتم التأكد من صدقها وثباتها. وتم استخدام تدرج خماسي حسب مقياس ليكرت (Likert) لقياس تقدير درجة تطبيق معايير الإعتماد الأكاديمي. وللإجابة عن اسئلة الدراسة فقد استخدمت الأوساط الحسابية والإنحرافات المعيارية، والأخطاء المعيارية ومعامل ارتباط بيرسون (Parson's Correlation) وتحليل التباين المتعدد (MANOVA) واخيرا اختبار شيفية (Scheffie Test) للمقارنة البعدية. وقد أشارت نتائج الدراسة فيما يتعلق بالسؤال الأول إلى أن تقدير درجة تطبيق معايير الاعتماد الأكاديمي كما يتصورها القادة الإداريون والأكاديميون في كليات التربية إلى أن مجال "رسالة الكلية وأهدافها" حاز على درجة تقدير "كبيرة" بينما مجالات: البرامج التعليمية، والهيئة التدريسية، والخدمات الطلابية، ومصادر التعلم، وخدمة المجتمع والأداة الكلية، قد حازت على درجة تقدير "متوسطة". أما فيما يتعلق بالسؤال الثاني فقد أشارت نتائج الدراسة إلى أنه توجد فروق دالة بين أوساط تقديرات أفراد العينة على الأداة الكلية يعزى لمتغير الجنس ولصالح الذكور. كما توجد فروق دالة بين أوساط تقديرات أفراد العينة على الأداة الكلية تعزى لمتغير المؤهل العلمي ولصالح مؤهل الدكتوراه. أما فيما يتعلق بمجالات أداة الدراسة فقد أشارت النتائج إلى وجود فروق دالة بين أوساط تقديرات أفراد العينة عند مجالات البرامج التعليمية والهيئة التدريسية وخدمة المجتمع تعزى لمتغير الجنس ولصالح الذكور، بينما هناك فروق دالة عند مجالات رسالة الكلية وأهدافها والبرامج التعليمية تعزى لمتغير المؤهل العلمي ولصالح الدكتوراه. بينما يظهر فرق بين أوساط تقديرات عينة الدراسة على الأداة الكلية تعزى لمتغيرات: الخبرة، الوظيفي والكلية. وفي الوقت نفسه لم تظهر فروق بين أوساط تقديرات أفراد العينة على مجال رسالة الكلية وأهدافها والخدمات الطلابية ومصادر التعلم تعزى للجنس، وكذلك لم تظهر فروق بين أوساط تقديرات العينة عند مجال الهيئة التدريسية والخدمات الطلابية ومصادر التعلم تعزى لمتغير المؤهل العلمي. كما لم تظهر فروق بين أوساط تقديرات أفراد العينة عند المجالات جميعها تعزى للمتغير: الخبرة، والوظيفة، والكلية. الكلمات المفتاحية: الإعتماد، الترخيص، الاعتماد المؤسسي، الإعتماد البرامجي، معايير الإعتماد الأكاديمي، كليات التربية، الإداريون، الأكاديميون
لجنة الاشراف
: أحمد محمود الخطيب صالحة محيي الدين سنقر محمد محمود الخوالدة د. يوسف محمد سوالمة د. أحمد محمد بطاح
اللغة
: Arabic
الدرجة العلمية
: ماجستير
القياس
: 30 سم
المؤلف
: حليس بن محمد حليس العريمي
الموضوع ( عام جغرافي )
: الجامعات و الكليات--الإعتماد الأكاديمي--عمان الأعتماد الأكاديمي--معايير كليات التربية--الاعتمادالأكا
عدد الصفحات
: 21
القسم
: جامعة اليرموك
الدولة
: Jordan

التعليق خاص باعضاء الموقع يمكنك الأن الحصول على عضوية مجانية أو تسجيل الدخول